الأربعاء , 8 يوليو 2020
كيف نتعامل مع أمراض الفم والأسنان المصاحبة لمرض السكر ؟

كيف نتعامل مع أمراض الفم والأسنان المصاحبة لمرض السكر ؟

 

 

 

 

 

 

 

بقلم : الدكتور أشرف رضوان استشارى طب وجراحة الفم والأسنان

مرض السكر من الأمراض المزمنة التى قد تصيب جميع الأعمار ويحدث عندما تزيد نسبة الجلوكوز فى الدم نتيجة عدم القدرة على تحويلها إلى طاقة مما يؤثر على بعض الوظائف فى الجسم مثل الرؤية والإحساس بالأعصاب وزيادة نسبة الكوليسترول فى الدم وغيرها ..
وسوف نتناول الجزء الخاص بصحة الفم والأسنان ومدى تأثرها بزيادة نسبة السكر فى الدم .. فنلاحظ فى مريض السكر الذى ليس لديه القدرة على التحكم فى مستوى السكر فى الدم بعض الأعراض المرضية التى تظهر فى الفم عند زيادة نسبة السكر ومنها التهابات اللثة والتورم والنزيف وهذا يرجع إلى تراكم البلاك بشكل يومى على أسطح الأسنان وتركها دون تنظيف مما يجعل البكتريا الموجودة بها تفرز مواد سامة تؤدى إلى التهابات اللثة وفى بعض الأحيان انفصال الأربطة المحيطة بالضرس والذى يسمى بتكوين الجيوب فتسمح بتراكم البكتريا بداخلها وفى حالات متقدمة قد تصل إلى عظام الفك فتسبب خلخلة الضرس وخلعه نتيجة تآكل عظام الفك .. ومن الأعراض الفمية لمرضى السكر هى جفاف الفم نتيجة خلل فى وظائف الغدد اللعابية ويعتبر جفاف الفم وسط ملائم لنمو البكتريا المسببة لالتهابات الفم واللثة .كما نلاحظ فى بعض الحالات ظهور قرح على فترات متفاوتة سواء بأجزاء مختلفة بالفم أو اللسان أو اللثة وهذا يرجع إلى نقص فى مناعة الجسم الناتج عن مرض السكر وأيضا ظهور فطريات ربما تكون نتيجة استعمال مضادات حيوية كثيرة كما أنه لوحظ كثرة التسويس فى الأسنان نتيجة جفاف الفم لأن اللعاب يلعب دورا هاما فى غسيل الأسنان ونقص اللعاب يؤدى إلى الجفاف الذى تنشط خلاله البكتريا وتسبب التسوس والرائحة الكريهة .. ومما لا شك فيه أن نقص المناعة النتاتج عن مرض السكر له دور كبير فى تأخر التئام الجروح وهذا ما نلاحظه عند الفرق بعد خلع الاخسنان لمريض السكر وخلع الأسنان للمريض العادى .

أيضا لابد وأن نلاحظ تخلخل الأطقم المتحركة عند مريض السكر كعلامة مميزة للمرض نتيجة تآكل عظام الفك أسفل الطقم ولكى نحاول تجنب المشكلات التى تحدث فى الفم والأسنان لمرضى السكر لابد وأن نتبع بعض التعليمات ومنها زيارة طبيب الأسنان كل 6 شهور للإطلاع على كل ما يجد فى الحالة الصحية .. غسيل الأسنان واستعمال الفرشاة الناعمة لتجنب نزيف اللثة .. اتباع نظام غذائي طبقا لما يصفه طبيب السكر والالتزام بدواء السكر للحفاظ على نسبة الجلوكوز دون زيادة فى الدم.. أما بالنسبة لطقم الأسنان فمت الممكن تبطينه أو تغييره إذا لزم الأمر لكى يناسب الوضع الجديد بعد تآكل العظام .. ويمكن لطبيب الأسنان معالجة التسوس بالحشو ومعالجة جيوب اللثة بتنظيفها من آن لآخر وإزالة الرواسب الجيرية المتراكمة حول الأسنان التى تنتج عن تكلس طبقة البلاك .

التعليقات

التعليقات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*