الأربعاء , 20 أكتوبر 2021
د.محمد سمير الملا استشاري جراحة المخ والأعصاب:الثقافة الطبية سر العلاج السحرى لأى مرض
د. محمد سمير الملا استشاري جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري

د.محمد سمير الملا استشاري جراحة المخ والأعصاب:الثقافة الطبية سر العلاج السحرى لأى مرض

أجرت الحوار : الدكتورة صفاء بدر

الدكتور محمد سمير الملا استشاري جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري هو من أبرز أطباء المخ و الأعصاب و يعمل بمنهج علمى و فكر متطور جعله الأقرب لثقة الناس و اعتقادهم فى الشفاء على يديه .

طبيبى الخاص أجرت معه هذا الحوار الذى سلط فيه الضوء على فكرة و وعى المواطن و ثقافته الطبية .

ــ نرحب بالدكتور محمد الملا و نود أن نتعرف على بيانات بطاقتك الشخصية .

ــ  د. محمد سمير الملا استشاري جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري دكتوراه جراحة المخ والأعصاب جامعة عين شمس عضو الجمعية المصرية لجراحي المخ والأعصاب .

ــ هل اختيار التخصص يرجع للنشأة أم رغبة الوالد أم ميل حضرتك الشخصى ؟

ــ  بالطبع الميل الشخصى له الدور الأول ولكن الوالد كان له دور فى حبي للتخصص وخصوصا أن التخصص يتميز بتعامل الطبيب مع مريض غير قادر على الحركة أو الكلام أو التغيرات الشكلية فهو غير قادر مثلا أن يفتح عينه و لكنه مع العلاج يتحسن المريض و يتمكن من ممارسة حياته بشكل طبيعى و ذلك ما جعلنى أحب تخصصى و أفرح بشفاء الحالة أكتر من المريض نفسه .

ــ هل أمراض المخ والأعصاب تنحصر فى أشكال الصداع ونوبات الصرع و التغيرات الحركية و غياب الذاكرة آل زاهايمر ؟

ــ  كا ما ذكرتيه و أيضا أى عرض مرضى آخر  له تأثير على المخ خاصة  مشاكل العمود الفقري التي تؤثر على الحركة .

ــ ماذا عن ظاهرة مرض آل زاهايمر و انتشاره فى سن الشباب .

ــ مرض آل زاهايمر ينسى صاحبه المسن الأشياء الرئيسية فى حياته .. عنوانه.. اسمه.. أسماء المقربين له أما فى حالة سن الشباب غالبا ميكونش مرض آل زاهايمر فهناك أعراض متشابهة نتيجة التعرض المفرط للموبايلات و تراكم المسئوليات الكثيرة مع ضغوط الحياة حيث يؤدى ذلك إلى عدم التركيز و النسيان لأغلب الناس فى السن الصغيرة لكن لا نستطيع  أن نقول أن ذلك آل زاهايمر .

ــ ماذا عن النظام الغذائي للمصريين وتأثيره على أمراض المخ والأعصاب؟

ــ  النظام الغذائي للمصريين مرتبط دائما بالعمل والمسئوليات الكثيرة المتراكمة حيث يحرم الفرد من امتلاك وقت و الجلوس منفردا للحصول على وجبة صحية متكاملة فيلجأ إلى الوجبات السريعة التي تحتوي على نسبة دهون عالية وسموم وفاقدة للفيتامينات التى يحتاجها الجسم ما ينتج عنه تأثر فى الذاكرة والأعصاب مع حدوث سمنه تؤثر على العمود الفقري والحركة .

ــ ما هى أسباب قلق المريض من إجراء عمليات جراحية فى المخ و الأعصاب عندما تستدعي حالته ذلك ؟

ــ أغلب الناس لديها اعتقاد شائع أن جراحات العمود الفقري يمكن أن تؤدي إلى الشلل أو أى شئ من هذا القبيل و هذا ليس صحيحا فأى عمليه جراحية معرضة لحدوث مشكلة مفاجئة و لو بنسب ضئيلة لكنها لا تسبب الشلل و لو أن نسبة مخاطر الجراحة عالية ما يمكن أن يعرض المريض لاحتمالية الشلل لا يقدم الطبيب فى هذه الحالة على إجراء العملية .

أيضا عند إجراء أى جراحة لابد و أن تكون غرفة العمليات مجهزة بشكل صحيح كذلك وجود أطباء على درجة عالية من العلم و الخبرة و التدريب و المهارة يؤدى ذلك إلى ندرة المخاطرة و نجاح العمليات الجراحية بشكل مذهل .

ــ لماذا انحصرت شكاوى الناس فى الفترة الأخيرة فى العظام و أمراض الأعصاب و الحركة ؟

ــ  هناك ممارسات خاطئة نقوم بها فى حياتنا مثل حمل الأثقال بشكل عشوائى و عدم ممارسة الرياضة على الأقل المشي أيضا الكراسي التى نجلس عليها دائما أغلبها ليس صحيا .

ــ هل ساهمت الجامعات الخاصة فى التطور المهنى لطبيب المخ و الأعصاب  ؟

ــ بالتأكيد ساهمت بالإمكانيات و التجهيزات و التدريب العملي للطلاب أنا شخصيا خريج جامعة خاصة و أعمل حاليا فى جامعة خاصة وكل هذا يعود بالإيجاب على قدرة المستشفيات الجامعية باستيعاب أكثر ف أعداد المرضى وعلاجهم بشكل صحيح نظرا لأن الجامعات الخاصة ومستشفياتها مجهزة بطبيعة الحال .

ــ  ما هو دور البحث العلمي وشباب الباحثين فى هذا المجال و هل تفضل الاستناد إلى البحوث المصرية أم  البحوث الأجنبية ؟

ــ  لابد و أن نتفق على أمر أن البحث العلمي الأجنبي إمكانياته المادية كبيرة ولكننا لا ننكر أن البحث العلمي فى مصر تطور تطورا ملحوظا وبالنسبة لشباب الباحثين طبعا أضافوا للتخصص من خلال أبحاثهم المستمرة .

ــ ماذا عن ظاهرة تعرض طاقم الأطباء أو التمريض فى بعض المستشفيات للعنف من بعض أهالي المريض ؟

ــ الناس للأسف ليس لديها وعي فهم يتعاملون مع الطبيب و كأنهم يذهبون بسياراتهم إلى التوكيل لذلك هم فى حاجة إلى معرفة حالة مريضهم و المخاطر التى تتهدده فقد تكون حالة المريض متأخرة و عند وفاته يتهمون المستشفى أو الطباء بالتقصير فى حين أن الطبيب ليس ساحرا ولا دوره أن يحيي أو يميت و أعتقد أن الحل الجذري لهذا الأمر نشر الثقافة الطبية عن طريق المدارس ومؤسسات المجتمع المدني و السوشيال ميديا و أول الوعي أن يتجه المريض للمستشفى أو قسم الطوارئ لتشخيص حالته بشكل صحيح و عليه أن يتحرك بشكل سريع و لا ينتظر وصفة عطار أو صيدلية تصرف له ال علاج عشوائيا .

ــ ما الذى يميز التخصص ؟

ــ الدقة فى عمل الطبيب و قدرته على مواجهة الأخطار التى تهدد المريض و مدى السعادة التى يكون عليها الطبيب عند تحسن مريضه بعد العلاج أو الجراحة خاصة لو كان المريض بين الحياة والموت وبدأ يستعيد حياته لا يتصور أحد مدى فرح الطبيب بذلك أكثر من المريض نفسه .

ــ  ما هى مواصفات طبيب المخ والأعصاب التى يجب أن يتحلى بها ؟

ــ لابد و أن يتحلى بالصبر و قوة الاحتمال و فى حالة المريض الميئوس منه يجب أن يتعامل الطبيب بحرفية مهنية و إنسانية حتى لا يثير قلق و خوف المريض فلابد و أن يعرف كل مريض حالته فى هدوء ويفهم بالضبط لسببين حتى لا يفقد الثقة فى الطبيب المعالج والسبب التاني إنه لا يعيش على أمل كاذب ويفهم ويعرف نسبه تحسنه وفترة علاجه .

ــ كيف كان تأثير مرض كورونا على أمراض المخ والأعصاب ؟

ــ طبعا أجل كثير من العمليات لأن المريض يخشى المستشفى بسبب العدوى كاعتقاد شائع فى هذه الفترة .

ــ هل هناك أمراض انضمت لفرع تخصص المخ والأعصاب الفترة الأخيرة مع تفشى كورونا ؟

ــ بالتأكيد كورونا كان لها بعض التأثير نظرا لتشابه بعض أعراضها مع أعراض المخ والأعصاب مثل الصداع الشديد و غياب الوعي و تقل اللسان و وجع العضم حيث التبس على بعض الناس الأمر .

و في نهاية حوارنا مع الدكتور سمير الملا استشاري جراحة المخ والأعصاب والعمود الفقري وعدنا فى موقع طبيبي الخاص بمشاركته موقعنا فى نشر الثقافة و الوعي حول أمراض المخ والأعصاب .

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات

التعليقات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*